منتديات زنكلوني الأدبية ...شعر ..قصص قصيرة...روايات
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 اشعار لعالم عباس محمد نور

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 12/11/2011
العمر : 27

مُساهمةموضوع: اشعار لعالم عباس محمد نور   السبت ديسمبر 10, 2011 6:57 am




اشعار لعالم عباس محمد نور

حبيبــي أيــهــا الإنــســان
أسُكرٌ هواك أم خمرُ?

ونار نواك أم جمرُ?

وهذا الليل أم عُمْرُ?

فإن الليل, أقسى مايكون الليل, حين يضيع محبوبي

وآن أهيم كالمجذوب أبحث في كؤوس الحزن عن كوبي

وعن ذكرى أكدِّسها دروعاً عند لقياه

أحب الليل, أخشاه

ويقتلني وأهواه.

لهذا الليل يحضرني خيال حبيبي النائي ضبابيًا ضبابيا

يشق طريقه وهْنا, يزيح الدمع, يرقص راعشا جفني

ويستل الكرى سيفا يضل طريقه طيفا ويمضي

بين قاع العين والممتد جسرا ما تداعى عند باب القلب

وأذكر كيف أحبابي استناموا عن شكاياتي
وعن لليل سهرت بهم أناجيهم,
فما سمعوا ولا زاروا,
ولا لربوعنا ساروا, فما أحد يناديني,
ولا طيف يواتيني ولا خبر يواسيني,
يشرِّق دمعي المصبوب يغرقني

وأبحث عن أياديهم لتنقذني,
وعن وجه ظللت أبيع بعضَ العمر,
كلَّ العمر, عمرَ العمر لو ألقاه,
ما ألقى سوى بعض الصدى يرتدّ لي عند الفضاء الرحب.

همو? هبْ أن هذا الليل مهما طال يا كم طال,

يا ما كنت أغمر عمره بالمن والسلوى,

أساقيه الهوى نجوى.

وأمطره أناشيدا زغاريدا, وأجعل كل ثانية به عيدا

وشكوانا, فيا ما كان شكوانا فؤوس الصبح

تهدم صرح مخدعنا ومأوانا

ويا ما كان مر الليل أسرع من رموش العين في لقيا,

وأسرع من سقوط الحلم في وعيي,

وأسرع من دموع الصب.

وحيدا عند صدر الدار تذكي النار, ماذا تبتغي?

هب أن طيفا زار?

فكيف طريقه والدمع بحر زاخر,

لا الريح يعبره يموِّجه ولا سفن ترجرجه, ولا قاع به,

كيف السبيل إليك أنت, وأنت أبعد من سماء ما رأت طيرا

يطير, ولا غيومًا أو نجومًا, أو شهابًا راصدا,

كيف السبيل لو أن طيفًا زار?

مائة من الأيام والأوهام, بل مائة من الأعوام,

بل دهر, حملْتُ جراحه وحدي سكبت نزيفه وحدي,

اتكأت على شفا سكينه وحدي, ووحدي ها أنا باقٍ

تهددني الزعازع, أينما اتَّجَهَت شراعاتي,

ويأتمر الملا بي ما لهم?

لا دينهم ديني ولا بيني وبينهم سوى الأقدار

تعال تعال ..
أنت كسوتني برداً بليلتي الـشتائيه

وأنت تركتني فردا

وأنت رميتني بسباسب

سقَّيتُها دمعي فما اعتشبت

وكنت الشمس

لكنَّ الدجى المرهوب جانبه احتواني

فـي سـتـائره فـكِـدْت أغـيب

وها أنذا ضعيفٌ في مهبّ الريح لا أقوى

ولا أقوى أجيـؤك

بــــل ولا اقــــــوى لأصرخ يا مغيثي

أنت حين اليأسُ يغمرني ..

وحين تحـيق بـى الويلاتُ

إن نـواك عـن دنـياى

وعمر الجرح كيف امتد حتى جـاوز الأعـمار؟

وهـذا الويـل كيف اشتدّ حتى هـدّ جـسر النار

فلا دمعٌ فيطفيها

ولا صبر ليشفيها

ولا جُدُرٌ فتحميها

ولا اسوار لتلك النار

وثغر الجرح

هذا الجرح كيف امتد حتى جاوز المقدار؟

وكيف الدارما عادت وصارت ما بها دَيّـارْ

زمان الدمــع ذاك الـصّـيـب الــمـدرار

زمـان النــار

ترى حتام أمضى في سباريت الهوى

جسدا بغير فؤاد

وأعلم أنـه سـفـرٌ بلا مـيـعـاد

وبـأنـه مـوت ولا مـيـــلاد

وأعـرف أن هذا الشارع الـممتدّ حـتى اللانهائيةْ

سـيـردينـى

ومهما كانت الألحانُ فـي حلقي

فهذه اللغة البدائيهْ

سـتُهـلِكُـني.

إلىَّ ... إلـىّ

أنْتَ وأنت وحدك من أنادي في هزيع الليل

حين تخرُّ عن عرش السماءالأنـجمُ الـزُّهرُ

وحين يغـيضُ فـي أعماقـه البـدر

إلىَّ ... إلىَّ

أنت وأنت وحدك سيدُ المكنون في كبدي

وسر النور سِـرّ الراعف الرعّاش في صدري

وسّر أساىْ

ووحدك أنت

من أدعو إذا ليلي ادْلهمَّ وطال

حين تهيمن الظلماتُ

تسرق من سماء القلب

من قبسٍ هو الأنوارْ

هو الأنوارُ والأسـرار

ووحدك من يريح الأمْنَ

فـي جـنبي والأطْـمِئنانْ

فـأيـن الآن ... أين الآن

سألتُك أنت وحدك

لا تدعني أغرس الأشواك في جفني

واهوى في فراغ الموت

لعلّ الموت أحنى منك

حين تضمني يده

وتحملني رفيقا في سرير اللحـد

أيا مطر الهوى والحُبّ

إلـىّ ... إلـىّ

رغـم الـجدب

رغم جفاف دنـيانا

ورغـم الهم و رغـم الـكرب

تعال

فأنت وحدك يا حبيبي الساحر الفنان

لديك البعث والأمكان

ووحدك في المضى والآن

حبيبي أيهـا الأنــسـان

حبيبى ( )



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®






اشعار لعالم عباس محمد نور

سلام لوجهك في الخالدين
رأيــت وجـهـك فـي الـعباب يـغيمُ
هــذا وجـهك الـمنسًي يـشربه الـغمام
وجــه’’ يـشـكِّلُهُ الـدخـان فـيـنثني
وجــهـاً مـــن الــبـدر الـتـمامْ
حـتـى إذا نـشـر الـضـبابُ شـباكه
وبـدت طـيورُ الـضوء تدخل في الظلام
ناديتُ بـاسـمك، كـانـت الـكلماتُ
تـــأخــذ شــكــل وجــهــك
عــــبــــر صــــوتـــى
ثــم تـعـبرنى لـتغرق فـي الـزحام


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®






اشعار لعالم عباس محمد نور

هـــواك لـــى وســم الـجـدارة
والـصـمت أبـلـغ حـيـن لا نـقـوى
عـــلــى نــطــق الــعـبـارة
وحـيـن يـشـيخ فـي أعـراقنا لـهب
خـبـت مــن نــاره روح الـجسارة


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

فـي الأمـس حـين صَمَتِّ كُنْتُ أنا هواك
وكــنـت قـــد أكـبـرت صـمـتكْ
والــيـوم أنـــتِ هـمـستِ لــي
لـكنّ صـوتَكِ لـم يـكن أبـداً كـصوتكْ
يا طالما اختصر الحديث إليك تعبير استعاره
فـإذا بـهمسك هـكذا ، كـهف’’ ، مغاره
وإذا بصمـتكِ وحـده لـغـة’’، إشــاره.

هـــــــــذا حــــــــرام
يــا أنــتِ يــا أرقــىِ الـمـقدس
يــــا كـئـوسـا مـــن مـــدام
مــن أَيِّـما صـوبِ يـجاذبني الـسقام
زيــــــــدي هــــــــوى
كـــــيــــلا أنــــــــام
إنـــي لأبــحـث فــي الـزّحـام
عـن وجـهك الـمنسيّ ، أكتب في الغمام
اســمـاً يــكـون الـبـرق وهـجـا
سـاطـع الـجـبروت يـخترق الـركام
إنـــي لأنــحـتُ فــي الـرخـام
رسـمـا يـكون لـوجهك الـمنسي ظـلا
لا كــمــا بــعــض الأنــــام
هـــذا هـــو الــوجْـهُ الـصَّـنَمْ
كـــــم صــــوَّروه فــألـهـوه
فــمـا جــنـوْا غــيـر الــنـدم
لـكـنهم صـمـدوا وكــان شـعـارهم
مــن دون وجـهـك هـذه الـدنيا عـدم
__________________


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®


اشعار لعالم عباس محمد نور

يـجييء الـمُحِبُّونَ لا يكتوون بنار الهوى
ثـــــــم لا يـــجــرحــون
يـجـيـئون أنـقـى مــن الـضـوء
لـمّـا يـعـذبهم بـعْـدُ مُــرُّ الـنَّوى
ثــــــــم لا يـــرجــفــون
ثـم لـما يـذوقوا مـن التجربات الخواسر
غــيــر الــتـذكّـرُ يــنـسـاب
بــيـن الـضـلوع وبـيـن الـجـفون
ثـــــم حـــــزن’’ نــبـيـل
ثـــم روح الـتـجـاوز لـلـمستحيلْ
ومــن ثـم يـأتي الـوصول ُ الـرحيل

Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

كــنــتُ اتّــكــأتُ أنــاجـيـه
ذاك الــذي لــم يـكـن فـي فـؤادي
ثـم إنـي طـفقت أنـاديه ، لما يجب بعد
كـــان كــمـا الـحـلـم يـمـتـد
وبــــيـــن هـــجــوعــى
وبــــيــــن رقـــــــادي
يـــصـــبــر وســـــــادي
ثـم صـرت أُغـنّيه فـأخضوضر الحزنُ
صــارت حـروفي نـشيدا يُـغَنَّي بـه
فـــــــــي بــــــــلادي


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

ســـلام لـوجـهك فــي الـخـالدين
لـكـالحلم تـأتـين ، وجـهـك ضــاحٍ
وفـجرُ الـتبسم إشـراقة’’ فـي الـجبين
أكـاد لا مـتسك الـشمس فـي راحـتيَّ
أُشـكِّـلُـها فـــي وعــاء عـجـين
لـقد كـان وجـهك رجـماً مـن الـغيبِ
بـالـرغم مــن كــل هــذا الـيقين
فما بال وجهك يهرب عـني ، وأنـــي
كــأنـيِّ تـقـطَّـعَ مِـنّـي الـوتـين



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

ظـنـنـتُ الــــذي راح عــنــي ذوى
فـــــي الــمــسـاءات غـــــاب.
مـسـحتُ جـراحي بـراحي وأشـعلتُ لـلريح
مـا مـزقته التباريح قوّضْتُ من لهفتي ألف باب
شـتّان مـن نـار الـتعلات والبعد بـردُ المآب



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار لعالم عباس محمد نور

مــــن ايــــن ؟ مــن ايــن؟
سـبـحت بـاسـمك فـى الـركـعة الألــف
بـعـد هـجـوع المـصلين والـعاشقين الـذين
يـشقّون لـليل قـبواً، يلاقون أحبابهم في سكون
رأيـتـك تـنـشقُّ مـن مهجتي وردة كـالدهان
ادافع عـن وجنتيك خيوط الضياء الحبيس بقلبي،
أداري عــــيـــون الـــنـــهــار
لـتـنمو بـحـريةٍ عـن فـضـول الـمرأئي،
وعـن هـمسات الوشاة وعـن عـنف نـبضي
يـدفّـع نـسـغ المودة فـي عـرقك الـمشتهي
لأحميك بـين ضـلوعي المدرّع بالصمت والوجد
يـــــا ســــــدرة الــمـنـتـهـى



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار لعالم عباس محمد نور

وأصــغــي إلـيـك إذا الـلـيـل جـــن
وأرصد هـمس الـخلايا وأرقـبها وهـي تـنمو
أرصـــع فــــي مـقـلـتيك الــوسـن
فـرحـماك. مـاذا تـبقى لـنا ولـهذا الـزمن؟
لـــــيــــل’’ عـــــبــــوسْ.
وهـــوت عـلـى الـــرأس الــفـؤوس
ومــضـى الحـبـيبُ مــضـى الـحـبيبْ
والآن رُوِّعَـــــــتْ الـــنــفــوس
فاكـتب لـنـفسك أن هُـزمت وودّع الأشـواق
واللهف الـــحـــــبــــيــــس
وانـهـض لـعـلـك بــاخـع’’ روحـــا
ودمـعـك لا يكـاد يـبـين مـن حُـرُقٍ أسـاه
هــــذا الـعــذاب وقــــد أتــــى
فـاكـتـب لـنـفـسك حـظـهـا وأبـــك
فـما دمـع’’ بـمستبقيك فـي حـضن الـحبيب
نــهــر مـــن الــدمـع الـصـبـيب
يـجـتاح أحرفك الـبريئة يـا صـديق الـناى
والـحـزن المـعتق فــي الـخوابي والـدنان
لا تـــــبـــــتـــــئـــــسْ
إنّــــا إذا مــــا الــلـيـل جــــنَّ
وعـربد الألم الـمزمجر فـي تـلافيف الـثياب
وخـبـا بـريق راشه لـلنجم أحـزان الـغياب
فـاكـتـب لـتـشـهد كــبـوة الـعـشـاق
فــــي الــدرب الـنـهـائيّ الـمـصـير
واســــــــــــــــــــــأل،
لعلك أن تـسائلْ تـلفنى أبـدا يـلوب بي الأياب



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

يـا حزن مليون ارتعاش في حنايا أضلعٍ ذابت هباءْ
لـيكن نـهارك مصلتا كـالسيف في عنق الرياء
لـيكن كليلك خاشعا متبتلا.وشما على شفة الدعاء
لا الـقلـب أن يـسـمعْ دعــاءك يـسـتجيبْ
لا الـموت مـستبق عـليك ويـستبد بـك القنوط
فـأيـن لحـد الـقـبر مـن حـضن الـحبيب؟
سـيـان لـحـد القـبر أو حـضـن الـحبيب
كـلاهما مـوت’’ وجـسر’’ لـلفناء ولـلمغيب
الله لــــــــــــــــــــــك
يــا أيـهـا الـمـلقى بـقـارعة الــدروب
يـــا أيــهــا الــقـلـب الــيــذوب
جـوىً.ولـيلك نـام فــي نـعـش الـعـشى
مـذ جــاء هــذا الـهاجس الـليلي أرّقـني


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

فـديـتـك أنــت يـــا قــدرى الـعـتى
مـــا بـارح الـشـوق الـمـبرح مـهـجتى
ما زالـت النيران تـلفح مـمعنات في iiالحريق
فاسـكُـنْ - فديـتـك - فـــي دمـــي
عَرْبِدْ كـما شـاء الـهوى لـك كـله قلبي فداك
فاعـبث بــه واسـفك دمـاه او الـقه لـلجمر
يكفي مـا أرتـآه الأمـس مـن تـنور وجـدك
حـيـث لا حـر الـجـحيم كـحـره، كــلا
ولا مـا ذاقـه(سـيزيف) مـن عـبث الـعذاب
هـو لا - ولا كـعذاب (تنتالوس) في الألم الرهيب
نــهــر مــــن الــدمـع الـصـبـيب
والــقــلـب يــخــفـق لا مــجـيـب
أوجـــــس - فــديــتـك _ خــيـفـةً
امّـا تـرانى أعبر الـفلوات مصطليا بنار هواك
مـمـتطيا جـواد الـصـبر زقـومـا عـلكتُ
لـعـلنى ألـقـاك تـنـسيني تـباريح الـطريق
يـاكـم عـبـرتُ لـك الـسـباريت الـمهولة
غير ذكرك واليقين بأن أراك سواهما ما اخترتُ زاد
لـكـأن طـيـفك حـين بـئر الـيأس تـغريني
وتدنيني وتـنسج لـي أحـابيل الـهزيمة والبعاد
يـمتدّ يـمسك مـن يـديّ يـجرني شوقا إلـيه
لـكأن روحـك هـوَّمتْ فـوقي كـمعجزة المسيح
تُـجْلىِ الـعَمَى عـن باصريَّ تقيم أقدامي الكسيحة
تـنـفـخ الـــروح الـقـوية فــي دمــي
فـيـطـيـرُ بـي جــسـدي الــمـوات



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار لعالم عباس محمد نور

أبـــــرق بـبـسـمـتـك الـــتــى..
وهى الـتى لـو راءهـا مـوسى لـقال لأهـله
آنـسـت نــارا فـامـكثوا . وهـي الـتى..
لــو أشـرقـت مــا اخـتـار أهـل الأرض
شــمـسـا غــيـرهـا. وهــي الــتـي
مــن أجلـها قــد أطـفـئتْ نـارُ الـمجوس
أبـــــرق بــبـسـمـتـك الـــتــي
فــالـمـوت خــيــم فــي الـنـفـوس
هــيـا احـيـها وابــرق بـبـسمتك الـتـي
نـحيا عـليها فـي زمان الـقحط والدم والهزائم
وهـي الـتـي إمـا نـجوع نـمد أيـدينا لـها.
فـنـحسها كـالمنّ والـسلوى ومـائدة الـسماء
يــزفـهــا عـــبـــقُ الــنـسـائـمْ
وهـي الـتي إمّا تـحيق بـنا مرارات ُ الهزيمة
ونـرتاح فـي أفـيائها. ونعود مـن عـرصاتها
أقـــــــــوى عــــزيـــمـــة
إنا تعلمنا ببسمتك التعالي عن مهاوي الضعف فينا
فـــــابــــــتــــــســـــم
إنـــا تـعـلـمـنا بـبـسـمتك الـسـمـو



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®


اشعار لعالم عباس محمد نور

يـا حـزن مليون ارتعاش لفنى ليلي بأكفان الكآبة
لـكـنني مامِتُّ إنّ دمـي يـسيل مـع الـدموع
وتــصـطـلـي روحــــي صــبـابـة
أفــــــمــــا كـــــفـــــاي؟
هــــــو الـــهــوى قـــــدرى،
فـمنذا يـنزع الإبـراق عـن نـبض الـسحابة؟



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار لعالم عباس محمد نور

إنـــــي انــتـظـرتـك بـــرهــةً
وجـلستُ قـرب النبض في قلبي شكوتُ له أسايْ

فـازداد عـنفاً، رقّ حـتـى كــاد يـخـفت
إن ذا نـبضي وأنت الـروح من جسدي ، هوايْ
فبأيّ قلبٍ فيك تصلبني مسيحا فى صليب الأنتظار؟
إن كـنـت تـؤثـر أن تـراني مـرهـقا قـلقا
كــروح الـريح لا يـقـوى يـقرّ لـها قـرار
تـجـتاز أوديـة الـظـلام ومـرعبات الـقفر
فـــــي صـــبـــر وإصـــــرار
ومـــــــــن دار لـــــــــدار
حــتـى تـحـل بـداركـم وهـنـا حـيـيا
كـــــاد يــفـنـيـهـا الـــــدوار،
فــأنـا - وحــبـك - هــكـذا أبـــداً
مـفيأة ضـلوعي تـربت الأوجـاع حتى تستريح
والـجمر أحـذيتي مـشيت عـلى تـوجهه إلـيك
فـراسخا مـا تـنقضي إلأ وتـنأى مـن جـديد
وجـثـمت لـلأهـوال حـتـى تـنحني هاماتها
وكـمنت لليأس الـمرير جـعلت مـن لـهفي
أســــقّـــيــه الــنـــزيـــف
حتى ارتوى أو ما ارتوى، ومن الهوى في اللامكان
ســقــطــت مـغـشـيـا عـــلــىَّ
وما صحوت سوى لطيفك كان يهمس بأسمك الرنان
فـانـفتحت مسـام الـجـلد تـشـرب وقـعـه
فــــإذا الــصــدى خـمـر الــدنـان.
لــــــلـــــه أنـــــــــــت
فـــكــــيـــف أنــــــــــت


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار لعالم عباس محمد نور

دعـني أنـيخ لك الـقصائد فـي محطات الزمان
فاطـلق أســاري مُــرْ كـما تـهوى لـديْ،
إذ ابـتـسمت قُــوىً تـكـاد الجِـنُّ تـرهبها
وإذ ولّــــى زمــــان الـمـعـجـزات
إنـــي إذا مــــا الــلـيـل خــــان
وأضـاع طيفك في خضم عبابه - وهتفت باسمك
مـا اسـتـجبت - أصـيح ، يـنبلج الـصباحُ
خــــذنـــــي إلـــــيـــــك
إنــي اصـلي مـرةً اخـرى لـتأخذي لـديك
.. حـتى إذا صادفْتُ بـرقاً عـند بـسمتك التى
ضـــن الــزمــان بــهــا عــلـىّ
سـأذوبُ محترقاً سـعيدا فـي تـوهجها المقدس
كـالــكـواكـب فـــــي الــســديـم
لتظل نار البعث تخلق مـن رمادي عاشقا
صهرته كالعشاق بالأشواق حتى ضاء في الليل البهيم



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار لعالم عباس محمد نور

يوم اهلت سيدة الروعة
سيدتي
سيدة الحسن القهار
وسيدة الروعة
عفوا ان دنستجلال حضورك
بالكلمات التقليدية
بالفظ الاخاذ الجرس
وبالاهات الكتومة
وبكل التنميق وبالقول المنظوم
وغير المنظوم
عفوا من هاتيك اللوعة

ها انذا ما بقيت عندي غير الكلمات
ويا خسراني لو اقاك وليست
بين يدي سوي الكلمات


البارحة الاشواق تمطت
حتي ضاقت عنها جدران القلب
روعت قليلا
اذ كنت وحيدا اشهق في فجوات ا لليل
وخفت نواك
سألت هواك
دعوت الله سرارا وجهارا
حتي ان الصدر وضاق

ويا رباه
هذا حب موت
موت حب ،كيف يطاق
ونذرت اصلي حتي تبين خيط الليل
وخيط الفجر
قدّمت النذر
فناء الذات ،وذوبان الروح بذات المحبوب
وكان الله رحيما وحفيا بي
فدعائي كان من الاعماق
وكان الصدق يرن علي كلماتي
مثل نواقيس القداس علي بيع الرهبان
مابين مسامير السهد المغروسة في جفني
وبين الارق التام
كان كما لايشبه كل الاحلام
انسلّّ شعاع هب رقيقا مضطربا وحييا كان
وانساب الي منتصف الحجرة
ثم توقف هونا ما
كنت كما المحموم المتقلب هونا ما
وكان الوسن رقيقا
يتكدس مثل كرات الثلج الناعم في الاجفان
لا اجزم بالايغاظ ولكن قطعا
ما كنت النائم ساعتها
او ان شئت الدقة كالوسنان
واذا بالصوت الملكوتي الرقراق يرن
كموسيقي الجنة
نفس الصوت الهزّّ الوتر العاشر
بعد الالف باعماقي
نفس الصوت اليان
صوت بلوري يسري في الشريان
ليرقرقه فتشع الفرحة كالانهار
علي صدر الخلجان
كان وكان وكاااان ..
ياالله ويا للروعة




Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zankalooni.hooxs.com
 
اشعار لعالم عباس محمد نور
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
zankalooni :: منتدى الشعر السوداني-
انتقل الى: