منتديات زنكلوني الأدبية ...شعر ..قصص قصيرة...روايات
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 اشعار محمد الفيتوري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 35
تاريخ التسجيل : 12/11/2011
العمر : 27

مُساهمةموضوع: اشعار محمد الفيتوري   السبت ديسمبر 10, 2011 6:52 am

اشعار محمد الفيتوري

عرس السودان
في زمن الغربة والإرتحال
تأخذني منك وتعدو الظلال

وأنت عشقي

حيث لا عشق يا سودان

إلاّ النسور الجبال

يا شرفة التاريخ

يا راية منسوجةً

من شموخ النساء

وكبرياء الرجال

***

لمن تُرى أعزف أغنيّتي

ساعة لا مقياس إلاّ الكمال

إن لم تكن أنت الجمال

الذي يملأ كأسي فيفيض الجمال

***

فداً لعينيك الدماء

التي خطّت على الأرض

سطور النضال

داست على جلاّدها

وهي في سجونه

واستشهدت بجلال

***

فداً لعيني طفلة

غازلت دموعها

حديقةً في الخيال

شمسك في راحتها

خصلة طريّة

من زهر البرتقال

والنيل ثوبٌ أخضرٌ

ربّما عاكسه الخصر

قليلاًَ فمال

***

كان اسمها أم درمان

كان اسمها الثورة

كان العرس عرس الشمال

كان جنوبيّاً هواها

وكانت ساعة النصر

إكتمال الهلال

فداً لك العمر

ولو لا الأسى

لقلت تفديك

الليالي الطوال

فداً لك العمر


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®





اشعار محمد الفيتوري

ركعتان للعشق تحت شمسها
تـتعاكس الـمرآةُ في شفق الغروب لديك

تنحت صورة حجرية لمدينة في الليل تبني

مـعـبداً لـغرائب الأسـرار والـفوضى

تـزخـرف تـحـت سـقـف ..الـريح

أُبَّــهـةً مـمـزقةً مــن ..الألــوان

تـلك الـخيلُ سـابحةً عـلى ..رقـصاتها

الــصــدفــيـة ..الــمــلـسـاء

تـلـك الـجـوقة الـرمـلية ..الـعـمياء

فـلاتسكب دمـاءك فـي الحروف ..سُدىً

!كـما يـتصنع الـموتى مـن ..الـشعراء

قـل لـطقوس عـصر الـعتمة ..أنطفئى

ولـلـجيل الــذي يـتـوسّدُ ..الـتاريخ

كُــن لـهـباً إلـهـياً ، وكـن ..ذهـبا

ولـلابـطـال والـشـعراء ..والاشـبـاه

قــــل لــلـمـوت ..والـفـقـراء:

-ثــمــة فــــي الـحـيـاة إلأه

قــل لـلعقُم : تـبقى الـشمس ..خـالدةً

تــشُــقُّ طـريـقـهـا ..الأبــديـة

فــوق سـواعـد الأحـيـاء والـموتى

وتـبقى مـوجة زرقاء تلطم صخرة ..الآباد

تـبـقى الــرُّوح والـكلمات ..والأعـياد

تـبـقـى هــامـة فـــى الـجـيل

تــرفــع كــبـريـاء ..الـجـيـل

فــوق تـهـافتُ الامـثـال ..ولاضـداد

تـبقى أمـة’’ عـربية رفـعت مصاحفها

عــــلــــى ..راحـــتــهــا

وتـدفـقت مـوجـاً مــن ..الأمـجـاد

تـبـقى رغــم مـا حـشد ..الـصليبىُّ

الـمـعـربـد تــحــت ..رايــتـه

وما أستقوى به الموتورو المأجوُرُ ..والجلاد

تــبــقـى الارض ..والاوتـــــاد

تــبـقـى فــرحــة ..الــمـيـلاد

تـبـقـى فـــي نـسـيج ..عـيـوننا

ونــــقـــوش ..أوجــهــنــا

ولــــــون ..دمــائـنـا..بـغـداد

يــــــابــــــغـــــداد

((كــان مـحـمد الـعـربى ..مـسجونا

وراء مـــدافــع ..الأســـطــول

والقدس الشريف هناك مصلوبا بغير ..يدين

كــان الـسيف مـدفونا الـى ..الـرئتين

ثــم شـهرت سـيفك فـانحنى ..صـنم

مــــن الــذهــب ..الـرخـيـص

وخــــر فــــوق ..الـركـبـتين

الله يـــا بـغـداد حـيـث وقـفـت

لا صــغـرت مـقـامـات الـرجـال

ولا الارادةُ بـــيـــن بـــيــن

الله أكـبـر بـرقـه مــلءَ ..الـعـيون

ونــــارة فــــي ..الـراحـتـين

الله يــــا قــدسـيـة ..الـعـتـبات

يـــا إيــقـاع رايــات ..الـرّشـيد

!وعــطـر أنــفـاس ..الـحـسُـين


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®






اشعار محمد الفيتوري

اغانى افريقيا
يا أخي في الشرق ، في كل سكن
يا أخي فى الأرض ، فى كل وطن
أنا أدعوك .. فهل تعرفنى ؟
يا أخاأعرفه .. رغم المحن
إنني مزقت أكفان الدجى
إننى هدمت جدران الوهن
لم أعد مقبرة تحكى البلى
لم أعد ساقية تبكى الدمن
لم أعد عبد قيودى
لم أعد عبد ماض هرم عبد وثن
أنا حى خالد رغم الردى
أنا حر رغم قضبان الزمن
فاستمع لى .. استمع لى
إنما أذن الجيفة صماء الأذن
إن نكن سرنا على
الشوك سنينا
ولقينا من أذاه ما لقينا
إن نكن بتنا ولقينا من أذاه ما لقينا
إن نكن بتنا عراة جائعينا
أو نكن عشنا حفاة بائيسنا
إن تكن قد أوهت الفأس قوانا
فوقفنا نتحدى الساقطينا
إن يكن سخرنا جلادنا
فبنينا لأمانينا سجونا
ورفعناه على أعناقنا ولثمنا قدميه خاشعينا
وملأنا كأسه من دمنا
فتساقانا جراحا وأنينا
وجعلنا حجر القصر رؤوسا ونقشناه جفونا وعيونا
فلقد ثرنا على أنفسنا ومحونا وصمة الذلة فينا
الملايين افاقت من كراها ما تراها
ملأ الأفق صداها
خرجت تبحث عن تاريخها
بعد ان تاهت على الأرض وتاها
حملت فؤسها وانحدرت
من روابيها وأغوار قراها..!
فانظر الإصرار فى أعينها وصباح البعث
يجتاح الجباها
يا أخى فى كل أرض عريت من ضياها
وتغطت بدماها
يا اخى فى كل ارض وجمت شفتاها
واكفهرت مقلتاها
قم تحرر من توابيت الأسى
لست اعجوبتها
أو مومياها انطلق
فوق ضحاها ومساها


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®





اشعار محمد الفيتوري

لو لحظة من وسني
تغسل عني حزني
تحملني
ترجعني
الى عيون وطني
يا وطني ..
يا وطني يا وطن الأحرار والصراع
الشمس في السماء كالشراع
تعانق الحقول والمراعي
واوجه العمال والزراع
يا وطني ..
أصبح الصبح كأن الزمن الماضي على الماء نقوش
فارفعي راية اكتوبر فالثورة مازالت تعيش
وانا مازلت في البعد انادي
يا بلادي
يا مغاني وطني ..
أجمل من فراشة مجنحة على ضفاف المقرن الجميل
أجمل من نوّارة مفتحة ترقد تحت ذهب الأصيل
أجمل من رائحة النضال لم أشم رائحة في صبحك الجليل
يا فخر هذا الجيل
يا وطني ..


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

ياقوت العرش

دنـيـا لا يـمـلكُها مــن يـملكُها

أغـنـى أهـليها سـادتُها ..الـفقراءْ

الـخـاسرُ مـن لـم يـاخذ ..مـنها

مــا تـعـطيه عـلـى ..اسـتحياء

والـغـافل مــن ظــنَّ الأشـياءَ

هــــــى الأشـــيـــاء !

تــاجُ الـسـلطانِ الـغاشمِ تـفاحهْ

تـتأرجح أعـلى سـارية ِ ..الـساحهْ

تـــاجُ الـصـوفـى ..يُــضـىْ

عــلــى سِــجـادة ..قَـــشْ

صـدقـنى يــا يـاقوت ..الـعرشْ

أن الـمـوتـى لـيـسـوا ..هــمْ

هــاتــيــكَ الــمــوتــى

والـــراحـــة لــيــسـتْ

هــاتــيــك ..الـــراحـــة

**

عن أى بحار العالمِ تسألنى يا محبوبى

عـــــــن ..حــــــوت

قــدمــاه مــــن صــخـرٍ

عــيـنـاه مـــن ..يــاقـوت

عــن سُـحُـبٍ مــن ..نـيـران

وجــزائـر مـــن ..مُــرْجـانْ

عــن مَـيْـتٍ يـحـمل ..جـثـته

ويــهـرول حــيـث ..يـمـوت

لا تـعـجـب يـــا يــاقـوتْ

الأعظم ُ من قدرِ الإنسان هو الإنسان

الـقاضى يغزل شاربه لمغنيه ..الحانه

وحـكـيـم ُ الـقـرية ..مـشـنوقْ

والـقَـرَدَةُ تـلـهو فــى ..الـشوقْ

يــــــا مــحــبـوبـى ..

ذهـــبُ الـمـضـطِّر نُـحـاسْ

قـاضيكم مشدود’’ فى مقْعده ..المسرقْ

يـقـضى مــا بـيـن ..الـنـاسْ

ويـجُرُّ عـباءته كِـبْراً فـى الجبانه

***

لـن تُـبْصرْنا بـمآقٍ غـير مـآقينا

لـــــــن تَــعْــرِفْــنـا

مــا لــم نـجـذبك ..فَـتَـعْرِفَنا

وتـــكـــاشـــفـــنَــا

أدنـى مـا فـينا قد يعلُونا يا ياقوتْ

فــــكـــن ..الأدنــــــى

تــكــن الأعــلـى ..فـيـنـا

***

وتَــجــفُ مِــيَـاهُ الـبـحـرْ

وتـقطعُ هـجرتها أسـرابُ ..الـطيرْ

الـغربال الـمثقوب عـلى ..كـتفيك

وَحُــزنْـكَ فـــى ..عـيـنـيكْ

جــــــــبــــــــالْ

ومـــــقـــــاديــــرُ

وأجــــــــيـــــــالْ

يـــــــا مــحــبـوبـى

لا ..تـــبـــكـــيـــنــى

يــكــفـيـك ويـكـفـيـنـى

فـالـحزنُ الأكـبـرُ لـيس ..يُـقال


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®



اشعار محمد الفيتوري

هوانا

الــهـوى كـــل هـــوى دون ..هـوانـا

نـحـن مــن أشـعـلت الـشـمس ..يـدانـا

والــخُـطـى مـهـاتـنـاءت ..أودنـــت

فـهـى فــي دورتـهـا رجــع ..خـطـانا

واذا الــتــاريـخُ أغــنــى ..أُمَّــــةً

بــشـهـيـدً فـــأُلــوف ..شــهـدانـا

واذا الـــثــورة كــانــت ..بــطــلاً

يــطـأُ الــمـوت ويـحـتـلّث ..الـزمـانا

فـلـنـا فـــي كُــلِّ جـيـل ..بـطـل’’

مــجـدهُ يـحـتـضن الـمـجد ..أحـتـضانا

عـــرب’’ نــحـن .. وهـــذا ..دمـنـا

يـتـحـدى فـــي فـلـسـطين ..الـهـوانا

عـــــرب رايــتُــنَـا ..وحــدتـنـا

حـلـقت صـقـرا وحـطـت فــي ..سـمانا

عـــرب’’ .. لا أمــضُـغُ الـمـلح ، ..ولا

أكــسـر الـسـيـف بـعـيـنيّ ..مُـهُـانـا

فــأنـا أعـــرف أنَّ الـــروح ..مـــن

روحــنـا نــحـن..وأن الـكـون كـانـا

وأنا أعرف أن الشمس في غيبة..ثم تعود الدورانا

والــمــخــاضـاتُ ..عـــــــذاب..

ولـقـد تـلـدُ الأرحــامُ وَحــلاً ..واحـتقانا

وأنــــا أعــــرفُ أنـــي ..أُمَّـــةُ

هـــي عــنـد الله أعـلـى ..صـولـجانا

وأنــــا أركـــضُ فـــى بـسُـتـانها

خــيــلاءً..وأغُـنـىَّ ..الــمـهـرجـانـا

وأســـألــوُا الــتــاريـخ ..عــنـهـا

يـنـتفض كــلُّ عــرق عـربي ..عُـنفُوانا

***

أه يــــــــا ذاكـــــــرة ..الأرض

لــكـم ثـقُـلتْ أقـدامُـهم فــوق ..ثـرانـا

والـــدُّجــى كـــــان بــطـيـئـاً

والأســى كــان مُــرًّا رَشَـفَـتُه ..شـفتانا


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®





اشعار محمد الفيتوري

مات غداً
مات ..

فلم تحزن عليه قطرة من المطر

ولا تجهمت أوجه حفنةٍ من البشر

وأطل ذات ليل فوق قبره القمر

ولا تلوّت دودة كسلى ...

ولا انشق حجر

مات غدا ..

متّسخ الجثة ..

منسيّ الكفن

كحلم ..

- واستيقظ الشعب -

كإعصار نتن

مرَّ على حقول الورد ساعة السحر

*

مات ..

وملء روحه المسودة المحترقة

ماض يغطيه دم المشانق المعلقه

وصرخات الثائرين في السجون المطبقه

وأوجه العجائز الأليمة .. المشققه

وهنّ يرفعن إلى السماء ...

في أسى ذليل

أذرعة معوجة مثل مناجل الحقول

وأعيناً يغوص فيها ظل مشنقه

*

يا ابني ..

ترى أين يمضي الجند بوجهك الحبيب

فحرموني شمة الثوب ... ونشقة الطيوب

الله .. ما أجمله ابني .. في شبابه القشيب

كأنما يمشي على كل عواطف القلوب

إبني ؟

وأوصد السجان باب سجنه الكبير

وزحفت سلسلة راح يجرها الخفير

وانهار كرباج يلف الليل بالنحيب

*

- وأنت يا أبي

ألن تعود لي قبل الشتاء ؟

إنا جميعاً لم نزل نبكي ..

نضج في البكاء .

أنا ، وإخوتي وأمي

في الصباح والمساء

فعد لنا

كي لا يسمونا يتامى فقراء

كم مرة سألت كل الناس في حزن شديد

أبي بريء

فلماذا صفدوه في الحديد ؟

فأطرقوا ..

كأنهم جميعاً سجناء

*

وذات ليل طرقوا الباب ومروا داخلين

من أنتم ؟

ماذا تريدون ؟

ماذا تحملون ؟

أما كفاكم أنهم وراء قضبان السجون

لكنهم ألقوا إلى قرب الجدار جثته

وحدقتْ فيّ وجوه الذكريات الميته

وجففت مدامعي دموع الآخرين

*

غداً يمر موكب الجوع بدربنا القذر

فاخضوضري يا سنوات القحط

وانزل يا مطر ..

أغرق حقول الرز والقمح

وأغرق النهر

وامسح بكفك الرمادية أحزان الشجر

لا بد أن تصبح يوماً غلةً الحصاد لي

وتصبح السماء والأرض ومجرى الجدول

وتنتهي مجاعة التراب ..

والبشر

*

وذات يوم مظلم رطب ..

كسرداب طويل ..

صحا يهز راحتيه في تشنج ذليل

وكانت الأيدي التي تحكي مناجل الحقول

تمتذّ في عينيه سوداء كأشجار النخيل

فانهار فوق الأرض ..

في حشرجة ممزقه

ثم تدلى من جدار الأفق حبل مشنقه

وجثة باردة تسقط في الوحول



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®





اشعار محمد الفيتوري

وَسِّدْ الآنَ رَأْسَكَ

فَوْقَ التُّرَابِ المقدَّس

وَاركَعْ طويلاً لَدَى حَافَةِ النَّهْرِ

ثَمَّةَ من سَكَنَتْ رُوحُهُ شَجَرَ النِّيلِ

أَوْدَخَلتْ في الدُّجَى الأَبنوسيّ

أَوْخَبَّأَتْ ذَاتَها في نُقُوشِ التَّضَارِيس

ثَمَّةَ مَن لَامَسَتْ شَفَتَاهُ

القرابِينَ قَبْلَكْ

مَمْلكةُ الزُّرْقَةِ الوثنيِة...

قَبْلكَ

عاصِفَةُ اللَّحَظاتِ البطيئِة..

قَبْلكْ

يا أيُّها الطيْفُ مُنْفلِتاً مِنْ عُصُورِ الرَّتَا بِةِ والمسْخِ

مَاذا وراءك

في كتب الرمل؟

ماذا أمامك؟

في كتب الغيم

إلاّ الشموس التي هبطت في المحيطات

والكائنات التى انحدرت في الظّلام

و امتلاُؤك بالدَّمْع

حتَّى تراكمت تحت تُراب الكلام

****

وسد الآن راسك

متعبة’’ هذه الرأس

مُتعبة’’..

مثلما اضطربت نجمة’’ في مداراتها

أمس قد مَرّ طاغية’’ من هنا

نافخاً بُوقه تَحت أَقواسها

وانتهى حيثُ مَرّ

كان سقف رَصَاصٍ ثقيلاً

تهالك فوق المدينة والنّاس

كان الدّمامة في الكون

والجوع في الأرض

والقهر في الناس

قد مرّ طاغيةُ من هُنا ذات ليل

أَتى فوق دبّابةٍ

وتسلَّق مجداً

وحاصر شعباً

غاص في جسمه

ثم هام بعيداً

ونصَّب من نفسه للفجيعة رَبَّا

****

وسد الآن رأسك

غيم الحقيقة دَربُ ضيائك

رجعُ التَّرانيم نَبعُ بُكائك

يا جرس الصَّدفاتِ البعيدة

في حفلة النَّوْء

يشتاقك الحرس الواقفون

بأسيافهم وبيارقهم

فوق سور المدينة

والقبة المستديرة في ساحة الشَّمس

والغيمةُ الذَّهبيَّةُ

سابحة في الشِّتَاءِ الرمادي

والأفق الأرجوانى والارصفة

ورؤوس ملوك مرصعة بالأساطير

والشعر

والعاصفة

***

أمس جئت غريباً

وأمس مضيت غريباً

وها أنْتَ ذا حيثما أنت

تأتي غريباً

وتمضي غريباً

تُحدَّق فيك وجوه الدُّخَانِ

وتدنو قليلاً

وتنأى قليلا

وتهوى البروق عليك

وتجمد في فجوات القناع يداك

وتسأل طاحونةُ الرِّيح عَنك

كأنك لم تكُ يوماً هناك

كأن لم تكُنْ قطُّ يوماً هنالك

***

وَسِّد الآن راسك

في البدء كان السُكُونُ الجليل

وفي الغد كان اشتعالُك

وسد الآن رأسك

كان احتجابُك

كان غيابُك

كان اكتمالك

***

وسد الآن راسك

هذا هو النهر تغزلهُ مرتين

وتنقضه مرتين

وهذا العذاب جمالُك


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

رُبَّمَا لمْ تَزَلْ تلكم الأرض

تسكن صورتها الفلكية

لكن شيئاً على سطحها قدْ تكسَّر

رُبَّمَا ظل بستانُ صيفك

أبْيضَ في العواصف

لكنَّ بْرقَ العواصف

خلف سياجكَ أحْمر

رُبَّمَا كانَ طقسُك ، ناراً مُجوسِيَّةً

في شتاءِ النعاس الذي لا يُفَسَّرْ

رُبَّما كُنْتَ أَصغر

ممَّا رَأَتْ فيكَ تلك النبواءتُ

أَو كنتَ أكْبَرْ

غير أنك تجهل أَنَّك شَاهِدُ عَصْرٍ عتيقْ

وأن نَيازِكَ مِنْ بشرٍ تتحدَّى السماء

وأن مَدَارَ النجوم تغير!!

هَاقَدْ انطفأتْ شرفاتُ السِّنين

المشِعَّةُ بالسِّحْرِ واللُّؤْلؤ الأَزليِّ

وَأَسْدَلَ قصْرُ الملائكة المنشِدينَ سَتائِرِهُ

وكأنَّ يَداً ضَخْمَةً نسجت

أُفقاً مِنْ شرايينها

في الفضَاءِ السَّدِيمىّ

هَا قَدْ تداخَلَتْ اللُّغَةُ الْمُستحِيلةُ

في جَدَل الشمْسِ وَالظُّلمَات

كأنَّ أصابعَ مِنْ ذَهبٍ تَتَلَمَّسُ

عبر ثقوب التضاريس

إيقَاعَهَا

تَلِْكُمْ الكائِنَاتُ التي تتضوَّعُ في صَمِتَها

لم تُغَادِرُ بَكاراتَها في الصَّبَاح

وَلَمْ تشتعل كرة الثَّلْجُ بَعْد...!

فَأَيَّةُ مُعْجِزَةٍ في يَدَيْك

وَأَيَّةُ عَاصَفَةٍ في نَهَارِكْ

((إنِّي رأيتُ سُقُوطَ الآله

الذي كانَ في بُخارِسْت

كما لوْ بُرْجُ إيفل في ذات يَوْمٍ

كما لوْ طغَى نَهْرُ السِّين

فوْقَ حوائطِ باريسْ

كانَ حَرِيقُ الإله الذي

مَاتَ في بُوخَارِسْتَ عَظيماً

وَكانَ الرَّمادُ عَظِيماً

وَسَالَ دَم’’ بَارد’’ في التُّرَابْ

وَأُوصِدَ بَابْ

وَوُرِبَ بَابْ

وَلكنَّ ثَمَّةَ في بوخارِسْت بلادي أنَا

لا تزولُ الطَّواغِيتْ

أَقْنِعَة’’ تشرِكُ الله في خَلقه

فهي ليستْ تشيخ

وليْسَتْ تَمُوتْ!

وَقَائمةُ هي ، باسم القضيَّة

وَْأَنْظِمةِ الخطب المِنْبَريَّة

وَحَامِلة’’ هى ، سِرَّ الرِّسَالةُ

وَشَمْسَ العدالةْ

وَقَادِرة’’ هي ، تَمْسَخُ رُوحَ الجمالْ

ولا تعرف الحقَّ

أو تعرف العدل

أوْ تَعرِفُ الاسِتقَاله

وفي بوخارسْت بلادي

أَزْمِنَة تكنِزُ الفَقْرَ خَلفَ خَزَائِنِها

وَسُكون’’ جَرِيحْ

وَأَشبَاحُ مَوْتَى مِنَ الجُوع

تخضرُّ سيقانهم في الرمالْ

وتَيْبَسُ ثُمَّ تقِيحْ!

وَمَجْد’’ من الكبرياءِ الذليلة

وَالْكذِب العربيِّ الفصيحْ

((كأنّك لمْ تأتِ إلاَّ لِكيْ تُشعِلَ النَّارَ

في حطب الشَّرقِ وَحْدك

في حطب الشرقِ وَحْدَكَ

تَأْتِي..

وَشَمْسُكَ زَيُتُونَة’’

وَالبَنَفْسَجُ إكليلُ غَارك

ولا شيء في كُتبِ الغَيْبِ غَيرُ قَرَارِكْ))

((إنِّي رَأيتُ رِجَالاً

بَنَوْا مِنْ حِجَارة تارِيِخهِمْ وطناً

فَوْقَ حائِط بَرْلين

وَانْحَفَرُوا فيه

ثم تَوَارَواْ وَرَاءَ السِّنين

لكيْ لا يُنَكِّس رَايَتَهُ المَجْدُ يوماً

على قُبَبِ الميِتِّينْ

وكيلاَ تَدُورَ على الأَرْضِ

نَافَورَةُ الدم والياسمين!))

وفي بُوخَارِسْتَ التي

سَكَبَتْ رُوحَهَا فيك

وَازْدَهَرَتْ في نُقوش إزارِكْ

في بُوخارِسْتَ انتظَارِكْ

سماء’’ تكادُ تَسيل احْمِرَاراً

وَأيدٍ مُقَوِّسَة’’ تَتَعانَقُ خَلْفَ الغيومْ

وَآجُرَّةُ مِنْ تُرابِ النُّجُومْ

تَظَل تُبعثِرُهَا الرِّيحُ

خَلْفَ مَدَارِكْ!



Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

ليس طفلا ذلك القادم فى أزمنة

الموتى الهىّ الأشارة

ليس طفلاً وحجاره

ليس بوقاً من نحاس ورماد

ليس طوقاً حول أعناق الطواويس محّلى بالسواد

انه طقس حضارة

انه العصر يغطى عريه فى ظل موسيقى الحداد

ليس طفلاً ذلك الخارج من قبعه الخاخام

من قوس الهزائم

انه العدل الذى يكبر فى صمت الجرائم

انه التاريخ مسقوفاً بازهار الجماجم

انه روح فلسطين المقاوم

انه الأرض التى لم تخن الأرض

وخانتها الطرابيش

وخاننتها العمائم

انه الحق الذى لم يخن الحق

وخانته الحكومات

وخانته المحاكم

***

فانتزع نفسك من نفسك

واشعل أيها الزيت الفلسطينى أقمارك

وأحضن ذاتك الكبرى وقاوم

وأضىء نافذة البحر على البحر

وقل للموج ان الموج قادم

ليس طفلاً ذلك القادم

فى عاصفة الثلج وأمواج الضباب

ليس طفلاً قط فى هذا العذاب

صدئت نجمة هذا الوطن المحتل فى مسراك

من باب لباب

مثل شحاذ تقوست طويلاً فى أقاليم الضباب

وكزنجى من الماضى تسمرت وراء الليل

مثقوب الحجاب

***

ليس طفلاً يتلهى عابثاً

فى لعبة الكون المحطّم

أنت فى سنبلة النار وفى البرق الملثم

كان مقدوراً لأزهار ك وجه الأعمدة

ولأغصانك سقف الأمم المتحدة

ولأحجارك بهو الأوجه المرتعده

***

ليس طفلاً

هكذا تولد فى العصر اليهودى وتستغرق

فى الحلم أمامهْ

عاريا الأّ من القدس ومن زيتونه

الأقصى وناقوس القيامه

شفقياً وشفيفاً كغمامة

واحتفالياً كأكفان شهيد

وفدائياً من الجرح البعيد

ولقد تصلبك النازية السوداء فى

أقبية العصر الجديد

فعلى من غرسوا عينيه بالقضبان أن

لا يتألم

وعلى من شهد المأساةَ

أن لا يتكلم


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

يا أخي في الشرق ، في كل سكن

يا أخي فى الأرض ، فى كل وطن

أنا أدعوك .. فهل تعرفنى ؟

يا أخاأعرفه .. رغم المحن

إنني مزقت أكفان الدجى

إننى هدمت جدران الوهن

لم أعد مقبرة تحكى البلى

لم أعد ساقية تبكى الدمن

لم أعد عبد قيودى

لم أعد عبد ماض هرم عبد وثن

أنا حى خالد رغم الردى

أنا حر رغم قضبان الزمن

فاستمع لى .. استمع لى

إنما أذن الجيفة صماء الأذن

إن نكن سرنا على

الشوك سنينا

ولقينا من أذاه ما لقينا

إن نكن بتنا ولقينا من أذاه ما لقينا

إن نكن بتنا عراة جائعينا

أو نكن عشنا حفاة بائيسنا

إن تكن قد أوهت الفأس قوانا

فوقفنا نتحدى الساقطينا

إن يكن سخرنا جلادنا

فبنينا لأمانينا سجونا

ورفعناه على أعناقنا ولثمنا قدميه خاشعينا

وملأنا كأسه من دمنا

فتساقانا جراحا وأنينا

وجعلنا حجر القصر رؤوسا ونقشناه جفونا وعيونا

فلقد ثرنا على أنفسنا ومحونا وصمة الذلة فينا

الملايين افاقت من كراها ما تراها

ملأ الأفق صداها

خرجت تبحث عن تاريخها

بعد ان تاهت على الأرض وتاها

حملت فؤسها وانحدرت

من روابيها وأغوار قراها..!

فانظر الإصرار فى أعينها وصباح البعث

يجتاح الجباها

يا أخى فى كل أرض عريت من ضياها

وتغطت بدماها

يا اخى فى كل ارض وجمت شفتاها

واكفهرت مقلتاها

قم تحرر من توابيت الأسى

لست اعجوبتها

أو مومياها انطلق

فوق ضحاها ومساها


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®





اشعار محمد الفيتوري

رُبَّمَا لمْ تَزَلْ تلكم الأرض
تسكن صورتها الفلكية
لكن شيئاً على سطحها قدْ تكسَّر
رُبَّمَا ظل بستانُ صيفك
أبْيضَ في العواصف
لكنَّ بْرقَ العواصف
خلف سياجكَ أحْمر
رُبَّمَا كانَ طقسُك ، ناراً مُجوسِيَّةً
في شتاءِ النعاس الذي لا يُفَسَّرْ
رُبَّما كُنْتَ أَصغر
ممَّا رَأَتْ فيكَ تلك النبواءتُ
أَو كنتَ أكْبَرْ
غير أنك تجهل أَنَّك شَاهِدُ عَصْرٍ عتيقْ
وأن نَيازِكَ مِنْ بشرٍ تتحدَّى السماء
وأن مَدَارَ النجوم تغير!!
هَاقَدْ انطفأتْ شرفاتُ السِّنين
الْشِعَّةُ بالسِّحْرِ واللُّؤْلؤ الزَليِّ
وَأَسْدَلَ قصْرُ الملائكة المنشِدينَ سَتائِرِهُ
وكأنَّ يَداً ضَخْمَةً نسجت
أُفقاً مِنْ شرايينها
في الفضَاءِ السَّدِيمىّ
هَا قَدْ تداخَلَتْ اللُّغَةُ الْمُستحِيلةُ
في جَدضل الشمْسِ وَالظّثلمَات
كأنَّ أصابعَ مِنْ ذَهبٍ تَتَلَمَّسُ
عبر ثقوب التضاريس
إيقَاعَهَا
تَلِْكُمْ الكائِنَاتُ التي تتضوَّعُ في صَمِتَها
لم تُغَادِرُ بَكاراتَها في الصَّبَاح
وَلَمْ تشتعل كرة الثَّلْجُ بَعْد...!
فَأَيَّةُ مُعْجِزَةٍ في يَدَيْك
وَأَيَّةُ عَاصَفَةٍ في نَهَارِكْ
((إنِّي رأيتُ سُقُوطَ الآله
الذي كانَ في بُخارِسْت
كما لوْ بُرْجُ إيفل في ذات يَوْمٍ
كما لوْ طغَى نَهْرُ السِّين
فوْقَ حوائطِ باريسْ
كانَ حَرِيقُ الإله الذي
مَاتَ في بُوخَارِسْتَ عَظيماً
وَكانَ الرَّمادُ عَظِيماً
وَسَالَ دَم’’ بَارد’’ في التُّرَابْ
وَأُوصِدَ بَابْ
وَوُرِبَ بَابْ
وَلكنَّ ثَمَّةَ في بوخارِسْت بلادي أنَا
لا تزولُ الطَّواغِيتْ
أَقْنِعَة’’ تشرِكُ الله في خَلقه
فهي ليستْ تشيخ
وليْسَتْ تَمُوتْ!
وَقَائمةُ هي ، باسم القضيَّة
وَْأَنْظِمةِ الخطب المِنْبَريَّة
وَحَامِلة’’ هى ، سِرَّ الرِّسَالةُ
وَشَمْسَ العدالةْ
وَقَادِرة’’ هي ، تَمْسَخُ رُوحَ الجمالْ
ولا تعرف الحقَّ
أو تعرف العدل
أوْ تَرِفُ الاسِتقَاله
وفي بوخارسْت بلادي
أَزْمِنَة’ة تكنِزُ الفَقْرَ خَلفَ خَزَائِنِها
وَسُكون’’ جَرِيحْ
وَأَشبَاحُ مَوْتَى مِنَ الجُوع
تخضرُّ سيقانهم في الرمالْ
وتَيْبَسُ ثُمَّ تقِيحْ!
وَمَجْد’’ من الكبرياءِ الذليلة
وَالْكذِب العربيِّ الفصيحْ
((كأنّك لمْ تأتِ إلاَّ لِكيْ تُشعِلَ النَّارَ
في حطب الشَّرقِ وَحْدك
في حطب الشرقِ وَحْدَكَ
تَأْتِي..
وَشَمْسُكَ زَيُتُونَة’’
وَالبَنَفْسَجُ إكليلُ غَارك
ولا شيء في كُتبِ الغَيْبِ غَيرُ قَرَارِكْ))
((إنِّي رَأيتُ رِجَالاً
بَنَوْا مِنْ حِجَارة تارِيِخهِمْ وطناً
فَوْقَ حائِط بَرْلين
وَانْحَفَرُوا فيه
ثم تَوَارَواْ وَرَاءَ السِّنين
لكيْ لا يُنَكِّس رَايَتَهُ المَجْدُ يوماً
على قُبَبِ الميِتِّينْ
وكيلاَ تَدُورَ على الأَرْضِ
نَافَورَةُ الدم والياسمين!))
وفي بُوخَارِسْتَ التي
سَكَبَتْ رُوحَهَا فيك
وَازْدَهَرَتْ في نُقوش إزارِكْ
في بُوخارِسْتَ انتظَارِكْ
سماء’’ تكادُ تَسيل احْمِرَاراً
وَأيدٍ مُقَوِّسَة’’ تَتَعانَقُ خَلْفَ الغيومْ
وَآجُرَّةُ مِنْ تُرابِ النُّجُومْ
تَظَل تُبعثِرُهَا الرِّيحُ
خَلْفَ مَدَارِكْ!


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

خارجاً من دمائك
تبحث عن وطن فيك
مستغرق في الدموع
وطن ربما ضعيت خوفاً عليه
وأمعنت في التِّيه.كى لا يضيع
أهو تلك الطقوس؟
!التي ألأبستك طحالِبها في عصور الصقيع
أهُوتلك المدائن؟
تعشق زوارها ، ثم تصلبهم فى خشوع
أهو تلك الشموس ؟
التي هجعت فيك
حالمة بمجىءِ الربيع
أهُو أَنت؟
وقد أبصرتك العيون
!وَأبصرتها في ضباب الشموع
***
خارجاً من غيابك
لا قمر في الغياب
ولا مطر في الحضور
مثلما أنت في حفلة العُرس والموت
لا شىْ إلا أنتظار مرير
وانحناء’’ حزين على حافة الشعر
في ليل هذا الشتاء الكبير
ترقب الأفق المتداخل
في أفُقٍ لم يزال عابراً في الأثير
رُبَّما لم تكن
ربما كنت في نحلة الماء
أو يرقات الجذور
ربما كان أجمل
!لو أطبقت راحتاك على باقةٍ من زهور


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

إلى نيلسون مانديلا


سـاكـن’’ أبـداً فـي ..طـقوسك
مـــثــل إلاه ..قـــديــم
يُـرصـعه ذهــب ..الـشـمس
يـا أَبـنُوس الـخريف ..الجنوبي
كــيـف جــلال ..الـشـهادة
!إن لـــم تــكُـن ..أنـــت
تــولـد فـــى ..الــمـوت
تـكـبـر فـــى الــمـوت
تطلع حقل نجوم على حائط الموت
تُـصـبح أوسـمةً مـن ..بُـروقٍ
وعـاصـفـةَ مـــن ..غـنـاء
وغـاباً عـظيماً مـن ..الـرقص
أذهـلـتـني فــي ..نـضـالك
تـدمـغ أعـناق مـن ..دمـغوك
وتـسجن في العصر من ..سجنوك
وأنـــت سـجـين ..هـنـالك
أغـرقـتـني فــى ..اكـتـمالك
مــــانـــديـــلـــلا
مــــانـــديـــلـــلا
***
إنــمـا يـحـصـد ..الـقـهر
مـن يـزرع الـقهر فـي زمني
إنــمـا يـلـبـس الـخـوف
مـن يـنسج الـخوف فـي ..بدني
إنـمـا الـموت مـوت ابـتلائى
أمــــا أنـــا ..فـسـابـقى
أراقـــــص ..حــريـتـي
وأدافـع بـين هـدير ..الـملايين
عــــــن وطـــنـــى
***
مــــانـــديـــلـــلا
مــــانـــديـــلـــلا
- إنَّ حـريتي هى ميراث أرضي
ومـــعـــجـــزتـــي
وتـــوهُّــجُ ..دربـــــي
مــــانـــديـــلـــلا
-إن حـريـتي هــى ..حـريتي
فـــي خــلـود ..نـضـالـي
وفـــي عـبـقرية ..شـعـبي
مــــانـــديـــلـــلا
- إن حـريتي هي بدئي ..وخاتمتي
وهــي ديـني الـعظيم ..وربـيَّ
***
وكــيـف تـكـونُ ..سـجـيناً
وأنـت هـنالك تـرسم ..وجـهك
فـــي شـهـقات ..الـصـبايا
وأدخـنـة الـغـرف ..الـمعتمات
وفـــوق رمــاد ..الـمـناجم
كــيـف تــكـون سـجـيناً
وهُــــم يـلـهـثون ..وراءك
تـحـت جـسـور ..بـريـتوريا
وبـنـايـاتـها ..الـراعـشـات
وأنــت تُـكـافئهم ..بـالـهزائم
مــــانـــديـــلـــلا
أيــهـا الـبـطـلُ ..الـشـيخُ
مُـغْـتسلاً بـمـياه ..الـثـمانين
مُـخـتـبئاً فـــي تـجـلليك
أنـهـكـني ســفـرى ..فـيـك
أعـرف أنـك ضوء على ..زمنى
هـــكـــذا أنــــــت
فـامـكـث كــمـا ..أنـــت
كُـن هـكذا خـالداً فـي ..معانيك
مـتـكئاً فـوق مـجد ..الـثمانين
وابــــــق ..مــكــانـك
ابــــــق ..مــكــانــك
ابــــــق ..مــكــانــك


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®


اشعار محمد الفيتوري

عريان يرقص في الشمس


عريان يرقص في الشمس

لم يجيء مثلماحلمت بك دنياك

قبل انطفاء الدمى ، وأشتعال القرابين

جئت سماء من الشفق القرمزي ،وبرق المحيطات

عريان كالشمس في رقصة الشمس

مختبئاً في معانيك

خلف زجاج العيون ومنحنيات المرايا

مثل روح بدائية تتحسس غربتها في وجوه الضحايا

مثلما انحفرت في عظامك أطياف ماضيك

مثل طيور الدجى الاستوائي ...

مصطفة كلماتك ..

فوق مقاعدها الحجرية

شاخصة فيك

فاتحة صدرها للمنايا

***

هو ذا الطحلب الميت ينبت فوق السقوف

ويزهر في الشرفات

وهذي صخرة المنحني ترقب الموج فيك

وتغرق مثلك في لجة الذكريات

***

لم تعد غيرأذرعة الغارقين

وأشرعة السفن الجانحات

تلوح نائية

والفضاءات مغلقة

والعواصف تقتلع الصخر والبحر

والصلوات التي فقدت طهرها ..

فقدت في السماء طهارتها

واستحالت حناجر مسكونة

بالدماء

ومهزلة الراقصين، وأغلالهم

حول أعناقهم ، المغنين في حجرات البكاء

***

- ربما لم تكن -

ربما كنت غيرك ...

في حيثما انكسرت جرة المجد في الشرق

وانمسخت آية الله في الغرب

واندثرت بذرة في فجوات الزوال

***

بعض شعرك ما لم تعلقه تعويذه في الرقاب

ليصحو في صوتك الميتون

وما لم تنقطه في قطرات السحاب لينصهر النهر والسابحون

وماهو معني حضورك عند الغياب

ومعناك في الغيب عند حضور السؤال ؟

***

بعض حبك ما هومخضوضر

مثل وشم النبيين في كتفيك

وما اختزتنه عصور الكآبة في شفتيك

وما هو سرك في الآخرين

ليصبح سرك وقفا عليك

وتصبح آلهة القبح فيك وعندك

آلهة للجمال

***

بعض حزنك أن الطقوس القديمة

ما فتئت هي ذات الطقوس القديمة

أضرحة من رخام

وبضع عظام

تسيجها حدقات العبيد

وتعنو لها كبرياء الرجال

وأشباح آلهة تتصاعد نيرانها في رؤوس الجبال

***

بعض سرك ما لم يزل كامناً فيك

يطلق صرخته في الأغاني

ويحبس شهقته في الجموع

وقد يتحدر في مقلتيك

ويركض في خطواتك

أو يستحيل جنوناً إذا غالبتك الدموع

***

بعض عمرك ما لم تعشه

وما لم تمته

ومالم تقله

وما لا يقال

وبعض حقائق عصرك

أنك عصر من الكلمات

وأنك مستغرق في الخيال !


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

الفيتوري

يوميات حاج إلى بيت الله الحرام




(1)

قوافل يا سيدي قلوبنا اليك

تحج كل عام

هياكل مثقلة بالوجد والهيام

تسجد عند عتبات البيت والمقام

تقرئك السلام

يا سيدي عليك افضل السلام

(2)

على الرفات النبوي كل ذرة عمود من ضياء

منتصب من قبة الضريح

حتى قبة المساء

على المهابة التي

تخفض دون قدرك الجباه

راسمة على مدار الافق افقا عاليا

من الاكف والشفاه

يموج باسم الله

- الحمد لله

والشكر لله

والمجد لك

والملك لك

يا واهب النعمة يا مليك كل من ملك

لبيك لا شريك لك

لبيك لا شريك لك

(3)

يا سيدي عليك افضل السلام

من امة مضاعة

خاسرة البضاعة

تقذفها حضارة الخراب والظلام

اليك كل عام

لعلها تجد الشفاعة

لشمسها العمياء في الزحام

(4)

يا سيدي

منذ ردمنا البحر بالسدود

وانتصبت بيننا وبينك الحدود

متنا

وداست فوقنا ماشية اليهود

(5)

يا سيدي

تعلم ان كان لنا مجد وضيعناه

بنيته انت ، وهدمناه

واليوم ها نحن

اجل يا سيدي

نرفل في سقطتنا العظيمة

كأننا شواهد قديمة

تعيش عمرها لكي

تؤرخ الهزيمة

(6)

لا جمر في عظامنا ولا رماد

لا ثلج لا سواد

لا الكفر كله ولا العبادة

الضعف والذلة عادة

يا سيدي

علمتنا الحب

فعلمنا تمرد الارادة

(7)

ابك لنا

وادع لنا

فالعصر في داخنا جدار

ان لم نهدمه

فلن يغسلنا النهار


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

معزوفة لدرويش متجول


شحبت روحي, صارت شفقا
شعت غيما و سنا
كالدرويش المتعلق في قدمي مولاه أنا
أتمرغ في شجني
أتوهج في بدني
غيري أعمى , مهما أصغى , لن يبصرني
فأنا جسد ...... حجر
شيء عبر الشارع
جزر غرقى في قاع البحر....
حريق في الزمن الضائع
قنديل زيتي مبهوت
في اقصى بيت , في بيروت
أتالق حينا. ثم أرنق ثم أموت

***

و يحي...و أنا أتلعثم نحوك يا مولاي
أجسد أحزاني ....
أتجرد فيك
هل انت أنا؟
يدك الممدودة أم يدي المدودة؟
صوتك أم صوتي؟
تبكني أم ابكيك؟

***

في حضرة من أهوى
عبثت بي الأشواق
حدقت بلا وجه
و رقصت بلا ساق
و زحمت براياتي
و طبولي في الآفاق
عشقي يفنى عشقي
و فنائي استغراق
مملوكك.... لكنـي
سلطان العشاق


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

إلى فتحي سعيد


مــلــيءُُ بــآفــاق ..الـبُـكـاءِ

قـصـائـدي عـلـيـك سـجـيـناتُُ

يُــطــوِّقـنـنـي حُـــزنْـــاً

تـمـنـيـت أن ألــقـاك ..حَــيّـا

وبــي هــوى لـمـصر ، ..الـتـي

مــا غــادرت قــطُّ لــي ..جـفناً

ولـكـنـهـا الأقـــدارُ ..تـلـهـو..

وَرُبّما مَضى المرءُ في أيامِهِ يحصدُ ..الغبنا

أخــي .. يــا أخــا ..الـماضي...

كـــأنَّــك لـــــم ..تَــكُــنْ

وأَنْــتَ الــذي قــد كُـنْـتَ ..فـينا

وقـــــــــد ..كُــــنّــــا

تـعـلَّمْتُ مِـنكَ الـيَوْمَ شـيئاً جـهِلتُهُ

فـــصـــرتُ بــــــه ..أدرى

وصــــرتُ لــــهُ أَدنــــى

تـعـلّـمـتُ مــنــك ..الــمـوت

والــمــرءُ فــاقــدُُ ..لـمـعـناهُ

مَـالْـم يَـلـقَ فــي مـوتـه مـعنى

تعلمتُ أنّض المجد غير الذي رأى الحقُودُ

وأنَّ الـخـلد غـيـرُ الــذي ظَـنّـا

تـعَلَّمْتُ أنَّ الشِّعْر أن يذهب الفتى ..بعيداً

ويـبـقى بـعـدهُ كُــلُّ مــا ..غَـنَّى

ويـا مـصرُ يـبقى ضوءُ وجهكِ باهراً

مـــــــــــــــــداهُ..

وَصَـوْتُ الـحقِّ فـي صَـوتِك ..الأَسْنى

وتــبــقــيــنَ ..أُمَّـــــــا

كُـلَّما تـاهَ عَـاشِقُُ ، وَأوْغَلَ في مَسْراهُ

كُـــنْــتِ لــــهُ حِــضْـنـاُ


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

معيتيقة



اسمها مُعَيْتِيقَة ... مجرد راعية صغيرة

, لا علاقة لها بكل ما يحدث هناك

هكذا كانت

و ذات يوم قبل عام 1969,

خرجتْ بأغنامها, على مقربة من القاعدة الأمريكية

غير أنها

لم تعد قط. فقد مزقت جسدَها الصغير

, قنابلُ قوات الاحتلال التي كانت

تقوم بإحدى مناوراتها الحربية

معيتيقة لم تكن لها قضية ... إنها هي القضية

معيتيقة

أأنتِ هي التي اشتعلَت

ضفائرُ شَعرِها في الحُلم

تحت صواعق الخيل الغريبةِ

يا مُعَيْتِيقة

أكانت نفس أسوارِ الخرائبِ

و المناقيرِ الطويلةِ

و الطواحين البدائية؟

و كان النهرُ, نهرُ الحزنِ

تغتسل القوافلُ فيهِ

ثم تدور أقماراً محطَّمةً

و أشجاراً نحاسية

و كان السهلُ أخضرَ يا معيتيقة

و كنتِ بريئةَ العينينِ و الشفتين

شوقُ النهرِ في عينَي معيتيقة

و عشبُ السهلِ في شفتَي معيتيقة

ستغدو نخلةً ذهبيةً في موسم الأمطار_

و ترقص بين أجفانِ العذارى

زهرة من نار

و سوف تغار

كلُّ جميلةِ الساقينِ

من ساقَي معيتيقة

و كان السهلُ أخضرَ

و الغيومُ الخضرُ تحلم أنَّ طفلَ الفجرِ

يرقد في معاطفها الأنيقةِ

و الطيورُ الشاخصاتُ من العرائشِ

تشرئبُّ, و تنقر الأضواءَ

ما أبهى معيتيق

مرصَّعة بضحكتها الطفولية

و ما أحلى معيتيقة

تُعلِّقُ شالها القمحيَّ

فوق نوافذ الأشجار

ثم تطير في آفاق رحلتها الربيعية

و جاء نهار

و جاءوا ينصبون خيامَهم في السهل

فارتعَشَتْ معيتيقة

قليلاً...ثم أغضت...ثم لم تغضب

فإن الأرضَ أرضُ الله

و قالت للشويهات التي أبدتْ تعجبَها

هنالك خلف تلك التلة الغربية الجرداء

مرعىً معشبٌ آخر

لماذا يا معيتيقة_

يجيء القادمون, و ينصبون خيامَهم

في سهلنا, و نهدُّ خيمتنا

و نرحلُ

كلما جاءوا

لأن العشبَ عشبُ الله_

و نوغلُ في المجاعات الجديدةِ _

كلما ارتفعت مشاعلُهم

لماذا يا معيتيقة؟

لأن الفعلَ فعلُ الله_

و إن عادوا إلينا مرةً أخرى_

أنرحلُ يا معيتيقة؟

سترتحل النجومُ وراءنا_

و تظلُّ تمطرنا سماءُ الله

و كان السهل أخضر

و السماء هي السماء

و كنتِ فاتحة اليدين

تجاوزي ما شئتِ_

لن تتجاوزي فرحَ السنابل

و احلمي بالشمس

راقدةً على سررِ الرمالِ البيضِ

و الإعصار فاجعة تقهقهُ

فوق أطلالِ المدائنِ و السواحل

و كان نهار

و الأحجار

و أعشاب البحارِ, و مركبات الرعدِ و الأمطار

و غاصت شعلةٌ من نار

في رئتَيْ معيتيقة

لماذا يا معيتيقة

حلمت بأن أرجلَ خيلهم خطفتكِ

و اغتصبتكِ في الطينِ؟

لماذا يا معيتيقة

معيتيقة

لقد زحفَتْ قنابلُهم

و دباباتُهم, و جيوشُهم

يوماً عليكِ

و كنتِ فاتحةَ اليدينِ

و حينما دفنوكِ تحت ركامِهم

وجدوكِ نائمةً

و ثمَّةَ وردةٌ حمراء

نابعةٌ من الشفتين


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®




اشعار محمد الفيتوري

المتنبي


يَـمُـرُّ غَـيْـركَ فِـيـهَا ..مُـحْـتضرُ
لا بــرق يـخطف عـينيه ولا ..مـطر
وأنـت.. لا أسـألأُ الـتاريخ عـن ..هرمٍ
فــي ظـلِّـه قـمم الـتاريخ تـنتظر
عـــن عـاشـق فــي ..الــذُّرى..
لـــــم تــكـتـمـل ..أبــــداً
إلا عـلـى صـدره الآيـات ..والـسور
عــن الـذي كـان عـصرا ..شـامخا
ويـــدداً تـشـد عـصـرا ..الـيـها
وهــــــــو يـــنــحــدر
يــــمــــر ..غــــيـــرك
بـعـض الـعـابريت عـلى ..بـطونهم
يـثـقـلـون الأرض إن ..عــبــروا
كـمـثل مــن أبـصـرت ..عـيـناك
ثـــم نـــأت عـيـناك ..عـنـهم
فـــلا غــابـوا.. ولا ..حـضـروا
وبـعـضـهـم أنـــت ..تـــدري
ان شـعـرك لــو لـم يـلق ..ضـوءاً
عــلــى أيــامـهـم ..غــبـروا
كـانـوا مـلوكا عـلى أرض ..مـمزقة
يـجوع فـوق ثـراها الـنبت ..والـبشر
كــانــوا مــلـوكـا مـمـالـيكا
وأعـظـمـهم تــحـت ..الـسـموات
مـــن فـــي ظـلـلك اسـتـتروا
***
ورحـــت تـنـفخ فـيـهم ..مـنـك
تـرفـعـهم ، فـيـسـقط ..الـبـعض
أو تــبــنــى ....فـيـنـكـسـر
أردت تـخـلق أبـطـالاً ، تـعيد بـهم
عـصر الـنبوة والـرؤيا ، فـما قدروا
هـــتــفــت : ..يــاعــمــر
مــكـتـوب لــــك ..الــعـمـر
ولـيس يـنقص فـيك الـجهد ..والسهر
وإنـما تـنقص الاعـمار فـي ..وطـن
يـغـتاله الـقـهر، أو يـغتاله ..الـخطر
!وقــــــــلــــــــت..
والـشـاهـدان ، الـلّـيـل والـسـفر
وشـغـلة فـي مـدار الـكون ..تـستعر
هـذي الـطيور الـتي احمرت ..مخاليبها
فــــوق الــصـخـور ..لــنــا
ولــتــســتـح ..الــحــفــر
وســرت غـضـبان فــي ..الـتاريخ
لا عـنق إلأ ومـنك عـلى طـياته أثر
تـــصــفــو ، ..وتــجــفــو
وتــسـتـعـلـي ، ..وتــبــتـدر
وتـسـتفز ، وتـسـتثنى ، ..وتـحـتقر
هــــــــذا ..زمــــانـــك
لا هـــــــذا ..زمــانُــهــم
فـأنت مـعنى وُجُـودٍ لـيس ..يـنحصر
فــي كــل أرض وطـئـتها ..أمــم
تُــرعـى بـعـيـدٍ كـأنـها ..غـنـم
وإنــمــا الــنـاس ..بـالـمـملوك
ومــا تـصلح عـرب مـلوكها عـجم
وتـكـفهر عـلـى مـرآتـك الـصُّوَرُ
!أتــعـقـم الأ{ض؟ هــــذي ..الأم
أيُ دجى هذا الذي في عُيون الناس ينتشر
ويـنـحـنـي شــجــر الأيـــام
والـغضب الـقدسي يـغدُو ..انـكسارات
ويــــنــــحــــســــر
***
فـلـتسمع الـنُصُبُ الـجوفاء والأُطُـرُ
هـذى الأغـاني الـبواكي في فمي ..نذر
إذا تـسـاقط فــي أيـامـهم ..عـلـمُُ
فــأن أعـلام مـن يـأتي ..سـتنتصر
وإن يـخـن خـائن فـالارض ..واحـدة
بـرغم مـن خـان .. والآلأم ..مُـخْتبرُ
***
وقــــلــــت ..بــــغـــداد
يــا بـغـدادُ أيُّ فـتى كـان ..الـفتَى
وهـــو فــي عـيـنيك ..يـزدهـر
أنــت الـتـي اخـتـرته ..لـلـعشق
كــان إذا رآكِ فـي لـهب ..الأحـداث
يـــــنــــفــــجــــر
ويــحــرث الأرض ..كـالـمـجنون
يـحرثها بـراحتين هما الإحباط ..والظفر
أقــل مـجـك أن الـفـاتحين ..وقـد
جـاءوا غُـزاةًَ عـلى أبـوابك ..انكسروا
وبـعض مـجدي ، أنَّ الـكون لي ..فلكُُ
شـعري وأنـت عـليه : الشمس ..والقمر
بـغـدادُ.. أشـأمـتُ مـشـدوداً إلـيك
ويـا شـام الهوى أنا في العاقُول ..أنتظر
ويـــا حـدائـق كـافـور ..الـقـديم
سـوى تـلك الـثمار التي حُمِّلتها ..الثَّمرُ
**
الله.. يــــا كــــم ..تـغـرّبـنا
وكـــم بـلـغـت مـنـا ..الـهـموم
كــمـا لـــم يـبـلـغ ..الـكـبـر
فـإن أكُـن أمـس قـد غـازلت ..أُمنيةً
حــيــث آســتـوى الـصـمـتُ
أو حــيـث اســتـوى ..الـضّـجر
فـالـمـجـد أعــظــم ..ايـقـاعـاً
وَربَّ دمٍ يــمــشـي ..حــزيـنـاً
ويــمـشـي إثــــرهُ ..الــقَـدَرُ


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®





يوميات رجل مقتول


عربات الموتى المذهبة الصفراء
تدوس على قلبي المخضوضر

تغرس في حوافرها

ذات الوهج السوداء

والقتلى يبتهلون باوجههم

يبكون

تصفق ايديهم

يتحشرج فيهم شئ

تهبط عاصفة

تتساقط فوق مراياهم رمل الصحراء

- القاتل انت

- القاتل نحن

- القاتل من ؟

لا ترفع سوطك في وجهي

ساشير اليك

سارفع مطرقتي

كفي المدفونة تحت ثرى سيناء

اتسمعني ! ساشير اليك

فانت .. وانت

انزع هذا الدرع الذهبي

اخلع هذا الوجه الخشبي

تحطم عصفا كالتمثال

تجرد من وهج الاشياء

الان احدق في عينيك

انا المقتول

اعلق راياتي المهزومة

فوق مدائنك الخرساء


Copyright ©2010 - 2011 zankalooni.hooxs.com
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات زنكلوني®
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://zankalooni.hooxs.com
 
اشعار محمد الفيتوري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
zankalooni :: منتدى الشعر السوداني-
انتقل الى: